الاربعاء 14/04/2021
10:22 بتوقيت المكلا
بتمويل من الاتحاد الاوربي وتقيمه مبادرة ميمز الفنية حفل ختامي وتكريمي لمشروع نقشة بسيئون
سيئون/موقع مكتب وزارة الثقافة ـ حضرموت الوادي والصحراء/خاص
الأربعاء: 10/فبراير/2021م
news_20210209_10.jpg
نظمت مبادرة ميمز الفنية الشبابية بمحافظة حضرموت اليوم بمدينة سيئون حفل ختامي وتكريمي لمشروع نقشة والمعارض للمنتجات الابداعية والحرفية للمستهدفين  بالمشروع التي نفذته المبادرة بالشراكة مع منظمة ووكالة تنمية المنشآت الصغيرة والاصغر smeps بتمويل من الاتحاد الاوربي ضمن برنامج النقد مقابل العمل لدعم استمرارية الاعمال في قطاع التراث الثقافي , وبرعاية وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات وادي وصحراء حضرموت الاستاذ / عصام حبريش الكثيري .
وتلقى 21 متدرب ومتدربة بالمشروع , منهم 7 من الذكور و 14 من الاناث , بمركز الحرفيين بشبام من مديريات مختلفة بوادي حضرموت من هواة النحت والخزف والاشغال اليدوية والرسم من قبل مدربي المشروع احمد عمر بن يوسف ومحمد طه بن شبه  خلال فترة المشروع على التدريب النظري والتطبيقي في تلك المجالات وعرض انتاجاتهم خلال معرض استمر ثلاثة ايام بمدينة شبام التاريخية بوادي حضرموت.
وفي الحفل الختامي للمشروع الذي احتضنته القاعة الكبرى بالمجمع الحكومي بسيئون , اكد وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء الاستاذ / عبد الهادي عبداللاه التميمي بأهمية هذا المشروع للمستهدفين في اكسابهم مهارات وحرفة فنية تسهم في تمكينهم اقتصاديا من ما يعكسونه من اعمال وتحف تعكس موروثنا وتاريخنا تدل على اصالة حضرموت وما تزخر به من معالم ومناظر جميلة , موضحا بالقول صحيح ان العالم تأثر سياحيا في عام 2020م نتيجة جائحة كورونا  ولكننا في اليمن تأثرنا في القطاع السياحي منذ اعوام قبلهم بالأوضاع الدائرة في البلد التي كان تأثيرها على جميع القطاعات الاخرى والحياة الاجتماعية , مضيفا لكن يجب ان لا نيأس وبأذن الله سياتي اليوم الذي نحلم بيه وتعود الامور الى مجاريها ان شاء الله تعالى .
وناشد الوكيل عبدالهادي التميمي المستفيدين من المشروع باستمرارية العمل وما تطوير المهارات والقدرات انما هي لمسات اكثر جمالية في الابداع والاتقان في اعمالهم القادمة , مقدما شكره وتقديره لمبادرة ميمز الفنية التي لامست جانب مهم في الجانب الثقافي والابداعي بهذا المشروع , والشكر موصول لمنظمة اليونسكو والاتحاد الاوربي على دعمهم ورعاية لمثل تلك المشاريع والشكر موصول لجمعية شبام لتنمية وتطوير الحرف باحتضانها وتقديم اوجه المساعدة لإنجاح هذا المشروع .
وبدوره اوضح مدير المشروع من مبادرة ميمز الفنية / حسين الحبشي بأن المشروع يهدف إلى اعادة  إحياء فن النحت والرسم بالتطريز واعمال الخوص , وابراز الموروث التاريخي في قالب فني متميز مواكبا مع حداثة العصر لتبقى الاعمال شاهدة على حضارة وابداعات الاجداد من خلال اللمسات الابداعية للمهوبين والهواة في هذا المجال واكساب المستهدفين معلومات ومهارات وخبرات حديثة في تلك الصناعات ومهن حرفية لتمكينهم اقتصاديا من تلك الاعمال , مشيرا بان المشروع بدأ بفكرة وتحول الى واقع شاكرا باسم مبادرة ميمز الفنية منظمة اليونسكو بأيمانها بمشروع نقشة ودعمها وتحويل الفكرة الى حقيقة والشكر موصول لوكالة سمبس وكل القائمين عليها بتوجهاتهم ودعمهم والشكر لجمعية شبام لتنمية وتطوير الحرف ولمركز الحرفيين بمدينة شبام على تعاونهم في انجاح المشروع .
واشار بأن المشروع استمر على مدى ثلاثة شهور , العشر الايام الاولى كانت في مجال التدريب النظري والتطبيقي في مجال التطريز , وصناعة الخوص , والنحت على الخشب والتسويق , وفيما تبقى من الايام اعمال حرفية فيما تعلموه خلال التدريب , كما اقيم معرض لجميع المنتجات والاعمال الفنية للمشاركين بمدينة شبام التاريخية التي عكست مهاراتهم وابداعاتهم ومدى استفادتهم من التدريب , واضاف بالقول وها نحن اليوم نختتم ونتوج هذا المشروع بتلك الاحتفالية التكريمية للمشاركين والداعمين للمشروع , متمنيا للجميع مواصلة مشوارهم العملي بمزيد من الاعمال الابداعية والجمالية وابرازها وستحظى بالتسويق الجيد والممتاز كل ما كانت فيه اللمسات الفنية والابداعية ظاهرة للعيان .
وتخلل الحفل الذي حضره مدير عام مكتب الثقافة بوادي وصحراء حضرموت الاستاذ / احمد عبدالله بن دويس ومديرة إدارة تنمية المرأة بديوان وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء / كفى بن علي جابر وعدد من قيادة مبادرة ميمز الفنية وعدد من قيادات الجمعيات الحرفية والمستفيدين واقاربهم , عرض مجموعة من الاعمال الفنية والابداعية للمستهدفين بالمشروع من الجنسين وقصيدة شعرية لاحد المتدربات  وفقرات فنية جميعها نالت استحسان الحضور .
وفي ختام الحفل تم تكريم الجهات الداعمة والمساهمين والمستفيدين من المشروع.  


  • إقرا ايضاً