الخميس 14/11/2019
11:13 بتوقيت المكلا
نظمته السلطة المحلية بحضرموت الوادي ووزارة الثقافة بسيئون .. حفل بأعياد الثورة اليمنية سبتمبر واكتوبر ونوفمبر وتخرج الدفعة الاولى من طلاب وطالبات جامعة سيئون
سيئون/موقع مكتب وزارة الثقافة ـ حضرموت الوادي والصحراء/جمعان دويل
السبت 19/أكتوبر/2019
news_20191017_09.jpg
نظمت قيادة السلطة المحلية بحضرموت الوادي والصحراء ووزارة الثقافة اليوم حفلا فنيا وخطابيا احتفاء بأعياد الثورة اليمنية الذكرى 57 لثورة سبتمبر الخالدة والذكرى 56 لثور 14 أكتوبر المجيدة والذكرى 52 للاستقلال الوطني في 30 نوفمبر ، وتخريج وتكريم اول دفعة من جامعة سيئون 320 طالبا وطالبه من جميع كليلتها , بحضور عدد من الوزراء ونواب الوزراء وقيادات السلطة المحلية والاكاديمية والعسكرية والامنية .
وفي الاحتفال الذي احتضنته صالة الشهيد علي بامعبد المغطاة بسيئون اوضح معالي وزير الثقافة / مروان احمد دماج بأن إحياء هذه المناسبات الوطنية العظيمة وفاء وتقديرا لتضحيات الآباء والأجداد نظير نضالهم وتضحياتهم ودمائهم الزكية الطاهرة التي روت تربة اليمن خلال ثورتي سبتمبر وأكتوبر لإنهاء الحكم الأمامي البغيض والتحرير من الاستعمار والاضطهاد ولننعم بالأمن والأمان والاستقرار .
وكان معالي وزير الثقافة استهل كلمته بنقل تحيات وتهاني القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية المشير / عبدربه منصور هادي لكافة أبناء حضرموت وللشعب اليمني عامة بأعياد الثورة اليمنية المجيدة سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر، مقدما التهاني والتبريكات لخريجي اول دفعة من الصرح العلمي الاكاديمي الوليد وهي  جامعة سيئون الذي يتطلع لمخرجاتها الجميع في خدمة الوطن والمجتمع , متمنيا للخريجين التوفيق في حياتهم العملية المستقبلية .
وفي الحفل الذي حضره الوفد الحكومي  وزير الصحة العامة والسكان الاستاذ الدكتور / ناصر محسن باعوم ووزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور / حسين عبدالرحمن باسلامة ووزير التربية والعليم الدكتور /عبدالله سالم لملس ووزير الكهرباء والطاقة المهندس / محمد عبدالله العناني ووزير الثروة السمكية الاستاذ / فهد سليم كفاين  ونائب وزير الخدمة المدنية والتأمينات الدكتور / عبدالله علي الميسري ونائب وزير الإدارة المحلية / عبدالسلام باعبود ونائب مدير مكتب رئيس الوزراء الدكتور / متعب بازياد , رحب وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء الاستاذ / عصام حبريش الكثيري بضيوف حضرموت من قيادات الدولة و بجميع الحاضرين بمشاركتهم بالاحتفاء بأعياد الثورة اليمنية المجيدة وفرحة ابناء حضرموت في تخرج اول دفعة من كليات جامعة سيئون ذلك الحلم الذي كان خيالا وتحقق بفضل من الله وجهود كل المخلصين .
وهنأ الوكيل الكثيري القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس / عبد ربه منصور هادي ونائبه ورئيس الوزراء ومحافظ المحافظة وكافة أبناء مديريات حضرموت الوادي والصحراء بصورة خاصة والوطن بشكل عام بهذه المناسبات الوطنية الغالية على كل أبناء الوطن .
وعبر الوكيل الكثيري عن شكره وتقديره لرئيس الجمهورية لإصداره قرار إنشاء جامعة سيئون التي تحتفل اليوم بتخريج أول دفعة وستسهم في منح الشباب حقهم التعليمي وتمكينهم من الحاضر والانطلاق نحو المستقبل وتخفيف معاناتهم من الالتحاق في جامعات الوطن سيما في الظروف الاجتماعية الصعبة وخاصة التعليم الاكاديمي للفتاة التي اصبحت بين يديها اليوم واستطاعت ان تزاحم اخيها في كلية الجامعة .
وفي كلمته استعرض الوكيل / عصام الكثيري ابرز الانجازات التي حققتها السلطة المحلية من خلال جملة من الانشطة والمشاريع التي شملت كل القطاعات الخدمية والتنموية بحضرموت الوادي واصبحت شاهد عيان من خلال استغلال حصة حضرموت الوادي من عائدات مبيعات النفط , من خلال مصفوفة متكاملة من المشاريع والتي بدأت بالأوليات لكل مديرية من خلال ما تم رفعه من احتياجات من قيادة السلطة المحلية في كل مديريه ’ لافتا بأنه خلال الايام القلية الماضية تم الاعلان عن مناقصات المصفوفة الثالثة من المشاريع لحوالي 28 مشرعا في مختلف القطاعات ومنها مشاريع عملاقة ابرزها المبنى الاكاديمي بهيئة مستشفى سيئون العام وايضا تعبيد الطرقات وغيرها .
فيما أكد رئيس جامعة سيئون الأستاذ الدكتور/  محمد عاشور الكثيري عن عزم رئاسة الجامعة ومنتسبيها من أكاديميين وموظفين وطلاب على إرساء مداميك جامعة جادة منضبطة من خلال انتظام الدراسة بشكل اعتيادي خلال العام الدراسي , مستعرضا جملة من الانجازات التي حققتها  الجامعة رغم حداثة الإنشاء، معبرا عن أمله بتكاتف الجميع لبناء جامعة فاعلة منتجة خادمة وقاطرة للمجتمع ومتفاعلة لإيجاد منطقة تعليمية طبية ثقافية جاذبة يتحقق من خلالها طموح الجميع .
وبدورها عبرت الخريجة / أشواق بن شحبل  نيابة عن الخريجين  في كلمتها عن  شكرها وامتنانها لرئيس الجمهورية لقراره الحكيم بإنشاء جامعة سيئون، التي كانت حلما يراود أبناء حضرموت الوادي والمناطق المجاورة  , مشيرة في كلمتها أن الجامعة ستسهم في دعم تعليم الفتاة التي باتت اليوم تشكل رقما مهما في الكثير من معادلات الحياة ومجالاتها العلمية والعملية المختلفة ، إضافة لدورها الريادي في توفير فرص الالتحاق بالتعليم الجامعي لأبناء حضرموت الوادي وستكون منارة للعلم ومنبرا للمعرفة إذا حظيت بمزيد من الاهتمام والرعاية من خلال دعمها وتوفير كافة التخصصات النوعية المطلوبة .
وشهد الحفل تقديم عدد من قصائد شعرية للشعراء نائف الحدادي وكرامة بامؤمن و وعمر سالم هشلان  كما تم عرض ربورتاج يوضح مشاريع حضرموت الوادي والصحراء التي نفذت وتحت التنفيذ والمشاريع القادمة من حصة حضرموت من مبيعات النفط ، ولوحة وفقرات غنائية شارك فيها الفنانين سعيد عبدالخير ومنير هبيص وحسين بامصري وسعيد بريك وفقرات غنائية بمصاحبة رقصات تراثية وفلكلورية معبرة قدمتها الفرقة الموسيقية التابعة لمكتب الثقافة بقيادة المايسترو عبداللاه بارجاء ، اضافة الى اوبريت طموح واعد اداء طلاب جامعة سيئون وانشودة حملت عنوان ( يا معاق انت في الاصل سويا ) اداء فرقة الانشاد بجمعية رعاية وتأهيل المكفوفين بحضرموت الوادي نالت جميعها استحسان الحضور .
وفي ختام الحفل الذي حضره وكيل المحافظة الحكم / سالم يسلم بن شرمان والوكيل المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء / عبد الهادي عبداللاه التميمي وقائد المنطقة العسكرية الاولى قائد لواء 37 مدرع اللواء / صالح محمد طيمس وعدد من أعضاء مجلس الشورى وقيادات المؤسسات العسكرية والأمنية بالوادي والصحراء ومديري عموم المديريات ومكاتب الأجهزة التنفيذية والأكاديميين وممثلي منظمات المجتمع المدني والقطاعين النسائي والشبابي والشخصيات الاجتماعية الوجهاء وأباء وأمهات واقارب الخريجين والخريجات تم تكريم الداعمين والخريجين بدروع وشهادات تقديرية.

  • إقرا ايضاً